Dr Yaseen Hayajneh Website

موقع الدكتور ياسين هياجنه

أرشيف أخبار المنظومة الصحية في الإمارات - آيلول 2008

تهدف هذه الصفحة إلى إطلاع طلبتي في تخصص الإدارة الصحية في جامعة الشارقة على الأخبار والمتغيرات المتعلقة بالمنظومة الصحية في الإمارات عموماً وفي الشارقة خصوصاً ، لما لذلك من أهمية بالغة في بناء قاعدتهم المعرفية الضرورية لبناء شخصية مهنية مطلعة وعارفة وقادرة على التعامل الإيجابي مع المتغيرات.

 

مشكلة السمنة بين أطفال الإمارات
2008-09-30

ناقش مجلس رمضاني نظمته منطقة الفجيرة الطبية واستضافه سيف سلطان السماحي المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة داخل منزله بالمريشيد مشكلة السمنة عند طلاب المدارس والدور الذي تقوم به وزارة الصحة ممثلة في الصحة المدرسية لعلاج هذه المشكلة بالتعاون مع وزارة التربية، وهو ما دفع البعض من الأطباء الى ضرورة بلورة حملة قومية يتم تنفيذها بواسطة وزارة الصحة واجهزة الاعلام وكافة الجهات الأخرى المعنية وتكون على غرار “الحملة القومية لمكافحة مرض السكري” وتكون حملة قومية لمكافحة السمنة عند طلاب المدارس وان يبدأ تنفيذها في اقرب وقت ممكن.

وأوضح علي عبيد الحفيتي رئيس قسم الأنشطة والرعاية الطلابية في منطقة الفجيرة التعليمية قائلاً المشكلة تعد خطيرة ولا بد من تكاتف الجهود واحداث توعية مستمرة ليس في المدارس فحسب ولكن داخل البيت نفسه حيث ان هناك نسبة كبيرة جداً داخل مجتمعاتنا لديها اساليب غذائية خاطئة تسهم بشكل كبير في احداث السمنة لدى الأطفال.

وجميع الدراسات التي اجريت محلياً وخليجياً تؤكد ان نسبة البدانة أو السمنة لدى الاطفال في تزايد مستمر. ففي احدى الدراسات الخليجية جاءت الإحصاءات لتؤكد أن الأطفال من سن 6-15 سنة نسبة الاصابة بالسمنة في هذه الشريحة خليجياً من 20-25% منهم 10% مصابون بالسمنة المفرطة جداً، وهذه السمنة المفرطة تؤدي الى زيادة نسبة السكري لدى فئات الأطفال وهو للأسف المرض الذي أصبح سائداً بين الأطفال خليجياً.

وقال علي عبيد الحفيتي أما الدراسات داخل الامارات والتي اجريت على مدى العام الدراسي الماضي 2007/2008 فقد جاءت هي الأخرى لتؤكد وجود مشكلة كبيرة لدى الأطفال فيما يخص مرض السمنة، حيث اجريت دراسة على عينة من طلاب الصف الخامس الابتدائي على مستوى الدولة وبلغت العينة 6 آلاف طالب وطالبة وجاءت النتائج لتشير الى اصابة 24% من الطالبات و13% من الطلاب الذكور بالسمنة من مجموع العينة المذكورة وهي بالطبع نسبة كبيرة مقارنة بعدد افراد العينة المشمولة بالدراسة، أما الصف الثالث الابتدائي فقد جاءت نتائج العينة ان 20% من الطلاب و30% من الطالبات مصابون بالسمنة. واستطرد رئيس قسم الأنشطة والرعاية الطلابية بتعليمية الفجيرة قائلاً في دراسة أخرى أكثر حداثة جاءت النتائج لتفيد ان 5 الى 10% من الأطفال في سن قبل دخول المدرسة مصابون بالسمنة، وفي المرحلة الابتدائية نسبة 10 الى 15% مصابون بالسمنة وفي المرحلة الاعدادية من 15 الى 20% لديهم مشكلات خاصة بالسمنة. وسجلت المرحلة الثانوية أعلى نسبة اصابة بالسمنة لدى طلاب هذه المرحلة على الاطلاق اذ سجلت من 20 الى 40% تقريباً.

واشارت دراسة محلية اعدتها منطقة الفجيرة التعليمية بواسطة عدد من الخبراء والمختصين بهذا الشأن ان نسبة 20% من الطلاب وحوالي 15% من الطالبات في الصف الثالث الابتدائي مصابون بالسمنة وحوالي 15% من الطلاب و18% من الطالبات في الصف الخامس الابتدائي بمدارس الفجيرة مصابون بالسمنة، من حين ان نسبة الاصابة في هذا الصف على مستوى الدولة سجلت 23% تقريباً.


إصدار أكثر من 230 ألف وثيقة ضمان صحي للمواطنين في أبوظبي - دار الخليج
2008-09-29

ارتفع عدد وثائق التأمين الصحي للمواطنين التي اصدرها برنامج “ثقة” التابع للشركة الوطنية للضمان الصحي في ابوظبي الى اكثر من 230 ألف وثيقة في الوقت الذي ارتفع فيه عدد المسجلين في البرنامج الى اكثر من 397 ألف مواطن على مستوى امارة ابوظبي. وطالب عدد من المواطنين ممن سجلوا في برنامج “ثقة” قبل عدة اسابيع الإسراع في اصدار وثائق التأمين الخاصة بهم، حتى يتمكنوا من العلاج في القطاع الطبي الخاص باعتبار ان وصل التسجيل في برنامج “ثقة” لا يغني عن الوثيقة عند تلقي العلاج. وأكدت مصادر في “ضمان” ان عملية اصدار وثائق التأمين الصحي للمواطنين تتم وفق الخطة الموضوعة وان هناك الكثير من وثائق التأمين التي سبق اصدارها ولم يتسلمها اصحابها الى الآن، حيث ارسلت رسائل الكترونية عبر الهواتف المتحركة الى اصحابها حتى يتمكنوا من استلامها.

وأشارت المصادر الى انه من المتوقع الانتهاء من اصدار وثائق التأمين الصحي لجميع المواطنين الذين تم تسجيلهم مع نهاية العام الجاري حيث يجري طباعة ما بين 3 آلاف الى اربعة آلاف وثيقة يوميا. وأوضحت المصادر انه في الحالات الطارئة وفي حالة ادخال أي مواطن تم تسجيله في برنامج “ثقة” المستشفى لاستكمال العلاج ولم يتسلم وثيقة الضمان بإمكان احد اقاربه مراجعة مكتب ثقة لاصدار الوثيقة على وجه السرعة، الامر الآخر انه يتم مراعاة تاريخ صلاحية الوثيقة عند اصدارها بحيث يبدأ تاريخ الصلاحية عند اصدارها وليس من تاريخ التسجيل في برنامج “ثقة”.


هيئة الصحة بدبي تستقبل طلبات 20 شركة تبدي اهتمامها بالقيام بدور "شركة إدارة الرعاية الصحية"
2008-09-29

اختتمت هيئة الصحة بدبي بعد العرض الذي جرى تقديمه أمام أكثر من 60 خبيراً في التأمين وإدارة الرعاية الصحية، المرحلة الأولى من عمليتها الهادفة إلى تعيين ثلاث شركات إدارة رعاية صحية لدعم مراكز الرعاية الصحية ضمن نظام التمويل الصحي الجديد. عبرت أكثر من 20 شركة تأمين ورعاية صحية، محلية وإقليمية ودولية، عن اهتمامها وقدمت طلباتها المبدئية. في معرض تعليقه على هذا النجاح، قال المدير العام لهيئة الصحة بدبي قاضي سعيد المروشد: "نحن مسرورون جداً بهذا المستوى من الاهتمام والدعم. ونترقب تلقي العروض الرسمية في حينها".

وستقوم شركات إدارة الرعاية الصحية بمساعدة مراكز الرعاية الصحية على الاستفادة من نظام التمويل الصحي الجديد بحيث تعينها على التوجه إلى نظام رعاية صحية مستدام عالي الجودة تسهل الاستفادة منه. ولتحقيق ذلك، سوف تقدم شركات إدارة الرعاية الصحية خدمات إدارية ومالية وغير ذلك من خدمات ذات قيمة مضافة. ويتضمن ذلك الإدارة وحركة الأموال إلى المراكز، وكذلك التفاوض على الترتيبات اللازمة مع المستشفيات والعيادات المتخصصة. وسيجري منح عقود لمدة ثلاث سنوات، إضافةً إلى وجوب تسجيل مراكز الرعاية الصحية المرخصة لدى إحدى شركات إدارة الرعاية الصحية قبل إطلاق نظام التمويل الصحي الجديد أوائل 2009. وفي هذه الأثناء، فإن هيئة الصحة بدبي تلتزم باستمرار العمل بناء على البرنامج الاستشاري الأصلي الذي يستمر 12 شهراً مع عملية مشاركة مكثفة من عموم الجمهور. وخلال الأشهر القليلة القادمة، ستنفذ هيئة الصحة بدبي حملة إعلامية مكثفة تكفل للجميع معرفة ما يتعين عليهم فعله، وكيف، ومتى.


سرطان الثدي.. المرض الأكثر انتشاراً بين النساء في الإمارات – وكالات (لها أون لاين)
2008-09-29

يواصل مرض سرطان الثدي، انتشاره بين النساء، ليصل إلى النسبة الأكبر من الأمراض في عدّة عربية وعالمية، من بينها الإمارات، التي أعلنت مؤخراً أن هذا المرض، بات يحتل المركز الأولى على سلّم الأمراض المنتشرة بين النساء. وتواصل الجهات الطبية تقديم النصائح للنساء، بضرورة إجراء الفحوصات الطبية المبكرة، حيث يمكن القضاء على هذا المرض خلال مراحله الأولى، عبر أدوية محددة، لا تسبب تساقط الشعر أو الأعراض الأخرى التي يسببها العلاج الكيميائي.

وكشف الدكتور فريد خليفة (استشاري ورئيس قسم الأورام في مستشفى دبي) عن زيادة الإصابة بأمراض السرطان في جميع أنحاء العالم، ومنها منطقة الخليج العربي والإمارات على حد سواء، مشيراً إلى أنها تعد مستمرة سنويا. وقال: "إن سرطان الثدي يعد من أكثر أنواع السرطانات انتشاراً في المنطقة العربية والخليجية ودولة الإمارات بين النساء، حيث يمثل ما يقارب 28% من أمراض السرطان، ويعد سرطان القولون من أكثر أنواع السرطانات انتشاراً بين الرجال، ويتبعه في الرجال والنساء سرطان الغدد الليمفاوية والدم"، موضحاً أن سرطان الثدي يعتبر من أكثر الأمراض انتشاراً بين النساء، في حين يعد سرطان البروستاتا الأكثر انتشاراً بين الرجال بالنسبة للدول الغربية وأميركا.


برنامج لتعميق المقدرة الإحصائية للأطباء في هيئة صحة دبي - الخليج
2008-09-27

بدأت في هيئة الصحة والخدمات الطبية بدبي فعاليات البرنامج التدريبي الإحصائي الذي تنظمه إدارة التطوير المؤسسي خلال الفترة من 22-25 سبتمبر/أيلول الجاري بمشاركة أكثر من 40 مشاركاً وطبيباً من العاملين في مجال الإحصاء في الدائرة والدارسين ببرنامج البورد العربي لطب المجتمع بهدف تعميق المقدرة الإحصائية على مساندة متخذي القرار بالدائرة والتعرف إلى كيفية إجراء الدراسات الإحصائية باستخدام برنامج ساس الإحصائي. وأكد خالد احمد الشيخ مبارك مساعد المدير العام للشؤون المالية والإدارية في كلمته الافتتاحية للبرنامج الذي يعقد بمركز التدريب بدائرة الصحة والخدمات الطبية أهمية هذا البرنامج المتخصص في المجال الإحصائي لإيجاد نظام قادر على استخدام الموارد والتقنيات لجمع وتحليل وتوزيع المعلومات الدقيقة والصحيحة وذات العلاقة والتي يحتاج إليها مستخدمو المعلومات الصحية.


ضمان تُعزز شبكتها من مزودي الرعاية الصحية
2008-09-27

وقّعت ضمان، الشركة الوطنية للضمان الصحي وهي مزود لخدمات الضمان الصحي في المنطقة، مع "مستشفى مورفيلدز دبي للعيون" اتفاقية ينضم بموجبها مستشفى مورفيلدز إلى شبكة ضمان الدولية لمزودي خدمات الرعاية الصحية بهدف تقديم الرعاية المتخصصة والعلاج للمواطنين والمقيمين في الإمارات العربية المتحدة.

وكانت ضمان قد تأسست من قبل حكومة أبوظبي لتوفير برامج التأمين الصحي الإلزامي للمقيمين في الإمارات. وكنتيجة عن الاتفاقية الموقعة سيتمكن حملة وثيقة ضمان للتأمين الصحي من الاستفادة من خدمات بمستويات عالمية في رعاية صحة العين إلى جانب الاستشارات والعلاج لدى "مستشفى مورفيلدز دبي للعيون" الذي افتتح في دبي سنة 2007.

وسيتاح أمام مواطني دولة الإمارات فرصة تلقي الخدمات والعلاج في مستشفى مورفيلدز دبي للعيون وفق برنامج "ثقة" للضمان الصحي (اعتماداً على نوعية التغطية الصحية) الذي تقدمه ضمان. ويقدم برنامج "ثقة" للمواطنين مجالاً واسعاً من خدمات الرعاية الصحية في جميع المرافق الطبية العامة والخاصة التابعة لشبكة مزودي العلاج الطبي في برنامج "ثقة".

وستعتمد الخدمات والعلاج المتاح في مستشفى مورفيلدز دبي للعيون على نوعية التغطية التأمينية التي يحملها الأفراد من ضمان - الشركة الوطنية للضمان الصحي. وهذه الاتفاقية هي الأولى التي يوقعها مستشفى مورفيلدز دبي للعيون مع شركة ضمان في الإمارات العربية المتحدة.


أمراض القلب تشكل 28% من أسباب الوفيات في الإمارات
2008-09-26

يعتقد الأطباء وفقاً للإحصائيات المتوفرة، أن أمراض القلب والأوعية تشكل السبب ب 28 في المائة من مجمل الوفيات في الإمارات العربية المتحدة، والسبب ب 4،31 في المائة من الوفيات في دبي. ويمكن للمرضى المصابين بأمراض القلب في الإمارات العربية المتحدة خفض مخاطر التعرض لأول أزمة قلبية يصابون بها بنسبة 19 في المائة، حسبما تبين من دراسة أجريت حديثاً.

وتوصلت نتائج دراسة علاج المرضى الجدد TNT التي استمرت لمدة 5 سنوات إلى أن المرضى المصابين بأمراض القلب من فترة طويلة الذين وصفت لهم أدوية تحتوي على جرعات عالية من آتورفاستاتين الكالسيوم atorvastatin calcium انخفضت لديهم إلى درجة كبيرة المخاطر النسبية للإصابة بأول مشكلة في القلب بنسبة 19 في المائة، مقارنة بالدواء ليبيتور 10 ملج، لكنه وفر أيضاً خفضاً مستمراً في مخاطر الإصابة بمشاكل القلب للمرة الثانية والثالثة والرابعة والخامسة.

ويقول الدكتور عزان بن بريك، استشاري أمراض القلب، ورئيس قسم أمراض القلب في مستشفى راشد بدائرة الصحة والخدمات الطبية: "تعتبر هذه النتائج كشفاً علمياً جديداً بالنسبة للمرضى الذين يعانون من أمراض القلب في الإمارات العربية المتحدة، إذ تأخذ هذه النتائج في الاعتبار الفوائد الصحية الإجمالية التي يمكن تحقيقها من خلال الخفض الحاد للدهون منخفضة الكثافة LDL". ويضيف: "يعتبر هذا التحليل مهماً وذلك لأن المرضى المصابين بأمراض القلب عادة ما يصابون بأكثر من مشكلة قلبية، وتشير تلك النتائج إلى أن بإمكان المرضى الاستفادة من العلاج طويل الأمد وبجرعات عالية من آتورفاستاتين الكالسيوم".


المجلس الصحي يعقد اجتماعه الأول الشهر المقبل
2008-09-22

صرح حميد القطامي وزير الصحة رئيس المجلس الصحي على مستوى الامارات أن المجلس الصحي سيعقد اجتماعه الاول خلال اكتوبر / تشرين الاول المقبل مشيرا الى ان كافة الجهات والقطاعات الصحية المعنية بدأت تقديم اسماء ممثليها في المجلس، حيث يضم ممثلين عن وزارة الصحة وهيئة الصحة في أبوظبي وهيئة الصحة في دبي ومدينة دبي الطبية والخدمات الطبية في وزارة الداخلية والخدمات الطبية في القوات المسلحة وعضوين من القطاع الطبي الخاص يختارهما وزير الصحة. وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي قد اصدر في وقت سابق قراراً بإنشاء “المجلس الصحي” برئاسة حميد محمد عبيد القطامي وزير الصحة.

واكد وزير الصحة ان تشكيل المجلس الصحي يمثل مرحلة جديدة من التكامل والتنسيق بين الخدمات الصحية في الدولة وذلك بتوجيهات القيادة الحكيمة التي تحرص على توفير افضل الخدمات الصحية مشيرا الى ان المجلس سيتبنى الكثير من السياسات الصحية وتنسيق الجهود الى جانب العمل على تعزيز التعاون بين كافة الجهات الصحية وتوحيد ما يناسبها بشكل افضل مع الاخذ في الاعتبار تنامي دور القطاع الطبي الخاص الذي يقوم بدور لا يستهان به ما يتطلب ربطه مع النظم الصحية الشاملة.


الاستعداد لتطبيق التسعيرة الجديدة للأدوية منتصف الشهر المقبل
2008-09-22

يجتمع الدكتور علي احمد بن شكر مدير عام وزارة الصحة صباح اليوم بمقر وزارة الصحة في دبي مع ممثلي عدد من شركات الادوية لبحث ومناقشة الاستعدادات لتطبيق نظام تسعير الأدوية الجديد وفقاً للقرار الوزاري رقم 590لسنة 2008 الذي وافق عليه مجلس الوزراء مؤخراً، وذلك اعتبارا من منتصف اكتوبر/ تشرين الاول المقبل .

ويذكر انه وفق سياسة التسعير الجديدة، سيرتفع سعر 530 صنفاً من أدوية الأمراض المزمنة، والمضادات الحيوية المسعّرة باليورو بنسبة 85 .5% . كما سيرتفع سعر 599 صنفا من الأدوية غير المزمنة والحيوية بنسب مختلفة، ومن المتوقع ان يصل إجمالي أصناف الأدوية التي ستتعرض للزيادة إلى 1129 صنفا دوائيا . وقد نجحت وزارة الصحة في خفض نسبة الزيادة المتوقعة في أسعار الدواء من 32% إلى 15% نظرا إلى خفض هامش الربح الكلي للأطراف ذات العلاقة، ويبلغ عدد أصناف أدوية الأمراض المزمنة المسجلة في الوزارة 3665 صنفا، منها 530 نوعا مرتبطة باليورو، ومع تطبيق النظام الجديد سينخفض سعر استيرادها بنسبة 15%، وستنخفض أيضا نسبة ربح الوكيل من 20% إلى 15%، كما ستنخفض نسبة ربح الصيدلي من 24% إلى 18%، لكن في المقابل سيزيد سعر صرف العملة الأوروبية، حسب السياسة الجديدة بنسبة 32% .

أما عدد أصناف أدوية الأمراض غير المزمنة المسجلة في الوزارة فيبلغ 3267 صنفا، منها 599 نوعا مرتبطة باليورو، ومع النظام الجديد سينخفض سعر استيرادها بنسبة 10%، وتصبح نسبة ربح الوكيل 20%، ونسبة ربح الصيدلي 24% . ومع ارتفاع سعر صرف اليورو 32%، بحسب التعديل الجديد سترتفع أسعار تلك النوعية من الأدوية بنسبة 4 .21% . يذكر أن لدى الوزارة 6932 صنفا دوائيا مسجلا على مستوى الامارات، وأن قيمة السوق الصيدلي في الإمارات ستصل إلى 8 .1 مليار دولار في عام ،2011 وأن حجم السوق الصيدلي في الامارات يحتل المرتبة الثانية في منطقة الخليج بعد السعودية .


وزارة الصحه تبدأ المسح الصحي الشامل نهاية ديسمبر المقبل
2008-09-22

تستعد وزارة الصحة لتنفيذ المسح الصحي الشامل في الدولة الذي سيبدأ نهاية شهر ديسمبر المقبل بالتنسيق مع الإدارة المركزية للإحصاء في وزارة الاقتصاد. وقال الدكتور على أحمد بن شكر مدير عام وزارة الصحة خلال اجتماع عقده مع أعضاء الفريق المعني بالمشروع ومديرو المناطق الطبية ان الهدف الرئيسي من المسح هو الوصول إلى بيانات إحصائية دقيقة ضمن مشروع منظمة الصحة العالمية للوقوف على ملامح وواقع الحياة الصحية للمواطنين والمقيمين على ارض الدولة بحيث يتوفر لدى الدولة والمنظمة العالمية تصور كامل للصحة العامة محليا وعالميا. وأوضح أن هذا المشروع يأتي بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والمكتب التنفيذي لدول مجلس التعاون الخليجي لوضع قاعدة بيانات صحية مؤكدا أهمية وجود معلومات موثقة وفق تخطيط علمي يمكن من خلاله اتخاذ قرارات صحيحة في مجال تطوير الخدمات الصحية. وأشار انه تم رصد مبلغ 4 ملايين درهم لإجراء مشروع المسح الصحي الشامل في الدولة وأن كافة الأمور المتعلقة بالخطوات التنفيذية له تم تحديدها بحيث يكون معبرا بشكل موضوعي عن واقع الحياة الصحية في الدولة مشيرا إلى أن المسح سيكون مقننا إحصائيا بمعرفة الإدارة المركزية للإحصاء التي تتولى تحديد عينات المسح للفئات المختلفة في المجتمع الإماراتي.

ولفت إلى أن المسح سيشمل حوالي 5 آلاف أسرة من المواطنين والمقيمين إضافة إلى ألف فرد من فئة العمال حيث تم تشكيل لجنة فنية للإشراف على تنفيذ المسح وضمان إجرائه وفق المعايير الدولة بالتعاون مع وزارة الاقتصاد والهيئات الصحية، حيث سيشمل المسح جميع إمارات الدولة. وذكر بن شكر أن الوزارة تقوم بإعداد الفرق الفنية التي ستقوم بإجراء المسح وفق الإجراءات والقواعد المتبعة في ذلك، مؤكدا على أهمية التجاوب الجماهيري لإنجاح المشروع من خلال التعاون مع الفريق الميداني الذي سيقوم بتنفيذ المهمة داخل المنازل وإجراء الفحوصات المطلوبة وملء الاستمارات الخاصة ببيانات المسح. ونوه إلى أهمية توفير وتطوير قاعدة بيانات موثقة ومتكاملة عن الحالة الصحية والنفسية والاجتماعية والاقتصادية مما يساعد على اتخاذ القرارات الصحية ورسم السياسات ووضع الإستراتيجيات المستندة إلى الحقائق والأدلة العلمية. وأضاف بن شكر ان الوزارة و بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية، ووزارة الاقتصاد في الدولة انتهت من رسم الخطوط الأساسية ووضع استمارة بيانات واضحة يتم من خلالها تسجيل المعلومات عن السكان في مختلف الامارات.

من جانبها قالت الدكتورة هدى السويدي استشارية طب الأسرة في الوزارة ومديرة مشروع المسح الصحي العالمي في الإمارات ان العديد من التفاصيل المتعلقة بتنفيذ المشروع قد تم مناقشتها والوصول إلى حلول منطقية لتخطي أي عقبات قد تواجه التنفيذ. وأشارت إلى أهمية هذا المشروع وأثره على واقع الحياة الصحية في الدول التي يتم إجراء مثل هذه المسوح فيها من حيث إعداد قواعد البيانات الصحية السليمة والأساسية لبناء وإعداد الخطط المستقبلية لتطوير القطاع الصحي بما يتناسب مع الاحتياجات الفعلية.

ويأتى تنفيذ المسح الصحي العالمي في إطار التعاون والتنسيق بين وزارة الصحة والإدارة المركزية للإحصاء في وزارة الاقتصاد والذي يشمل مختلف مراحل المسح مثل تصميم واختيار العينات والمنهجيات والآليات الخاصة بالعمل الميداني وغيرها من المراحل. ويهدف المسح الصحي العالمي إلى جمع وتبويب بيانات شاملة عن الصحة والرفاهية الذاتية للأسر وأفرادها من المواطنين والمقيمين حيث تقوم منظمة الصحة العالمية بمتابعة الاستعدادات التي تقوم بها الدول لهذا الغرض فضلا عن المشاركة في التنفيذ. يذكران وزارة الصحة تستعد لاطلاق مشروع المسح الصحي العالمي نهاية شهر ديسمبر المقبل حيث يستغرق شهرين ليتم إعلان نتائجه بعد الانتهاء من إجراء المسح بثلاثة اشهر وهي الفترة المقررة لتفريغ البيانات وتحليلها وفق القواعد الدولية المتبعة. ومن المعروف أن البرنامج العالمي للمسوح القطرية تقوم بإعداده منظمة الصحة العالمية لتحسين المقارنة بين الأفراد والمجتمعات والسكان وقياس الرفاهية الذاتية والسعادة وجودة الحياة الشخصية وجمع البيانات عن الفحوصات المخبرية وبحث الوفيات لكبار السن من السكان.


مستشفى النور في أبوظبي يحصل على شهادة الاعتماد من هيئة دولية
2008-09-21

حصل مستشفى النور في أبوظبي على شهادة الاعتماد الدولية من الهيئة الدولية المشتركة لاعتماد المؤسسات الصحية، والتي تعد المعيار الذهبي في قطاع الرعاية الصحية العالمي، وبذلك يعد مستشفى النور ـ أبوظبي أول مستشفى خاص في أبوظبي يحصل على هذا الاعتراف العالمي، وقالت آن جاكوبسون، مديرة الهيئة الدولية المشتركة في شيكاغو بحصول مستشفى النور على هذه الشهادة الدولية يرتفع عدد المستشفيات التي حصلت هلى هذه الشهادة الدولية في الامارات الى 15 مستشفى وهو يعتبر إنجازاً يحسب لقطاع الخدمات الصحية في الامارات.


وزير الصحة يؤكد الاهتمام بتطوير قطاع التمريض
2008-09-17

أكد حميد القطامي، وزير الصحة اهتمام الوزارة بقطاع التمريض باعتباره قطاعاً مهماً في منظومة العمل الصحي، موجها بضرورة تطوير معاهد التمريض الثلاثة التابعة لوزارة الصحة وإحداث نقلة نوعية في طرق التدريس والتدريب بها. وقال أثناء الاجتماع الذي عقده في مقر معهد التمريض في الشارقة صباح أمس الأول بأعضاء مجلس إدارة معاهد التمريض الجديد فور تشكيله، إن قطاع التمريض يشكل أهمية كبرى بالنسبة لوزارة الصحة لما تقوم به هذه المهنة من دور بارز في المساندة الطبية وتخفيف الآلام عن المرضى. وأوضح أن التوجهات الدائمة تقضي بتعزيز قطاع التمريض، موضحا أن معاهد التمريض تم إنشاؤها لدعم قطاع التمريض في الدولة بالفئات المتخصصة والتي تتمتع بالتدريب المتميز من المواطنين والوافدين أيضا، مشيرا إلى أن المرحلة المقبلة تتطلب النهوض بكافة القطاعات التي تقدم الخدمات الطبية والخدمات المساندة لها ومن هذه القطاعات، قطاع التمريض، لافتا إلى أن إعادة صياغة مجلس الإدارة بحيث يكون ممثلا حقيقيا لجهاز التمريض من شأنه أن يؤدي إلى تحقيق النقلة المرجوة في أسلوب العمل وكيفية تحقيق معدلات عالمية في الدراسة والتدريب في مختلف معاهد التمريض.

وقال إن دراسة علوم التمريض أصبحت متقدمة جدا ومنتشرة في الكليات والجامعات المتخصصة على مستوى العالم لتلبية حاجة المستشفيات والمراكز الطبية من هذه الفئات المهمة لتسيير العملية الصحية، موضحا أن الدولة بها كليات وجامعات تقدم برامج متقدمة جدا في مجال التمريض، ولافتا إلى ضرورة مواجهة التحديات التي تفرضها طبيعة المنافسة العالمية والاستفادة من الإمكانيات التعليمية المتوفرة حاليا. ووجه مجلس الإدارة الجديد بأهمية أن يتوفر لمعاهد التمريض الثلاثة في كل من رأس الخيمة والفجيرة والشارقة مقومات المنافسة العالمية. وطالب كذلك بضرورة أن يعتمد مجلس الإدارة أساليب حديثة في التدريب والتعليم بالتعاون مع المعاهد والكليات والجامعات المختلفة محليا وعالميا، بحيث تكون معاهد التمريض في الدولة تعمل وفق مرجعية موحدة تتمتع بالكفاءة والتميز، حتى تحقق هذه المعاهد العالمية وتكون مرجعية لقطاع التمريض في الدولة يستطيع الاستفادة منها كل من يرغب في التعليم والتدريب على فنون ومهام هذه المهنة العريقة.

ودعا المجلس الجديد إلى اتباع الأساليب الحديثة في إعادة الهيكلة واعتماد صياغة متطورة لأنظمة الإدارة والمالية ومناهج التعليم، مؤكدا أن الاستقلالية الإدارية والمالية من شأنها أن تعزز الدور الذي تقوم به معاهد التمريض كمؤسسات تعليمية وتدريبية متقدمة. وثمن جهود مجلس الإدارة السابق وكافة الجهود السابقة التي بذلت الكثير من الجهد لبقاء هذه المعاهد مؤسسات تقوم بتخريج عناصر ذات كفاءة عالية تساهم بشكل فعال في إثراء الممارسات الطبية في الدولة.

وأضاف أن الكوادر الفنية من قطاع التمريض تمثل حوالي 40 إلى 45 % من القوى العاملة في المجال الصحي مما يجعلنا نوليها الأهمية الكبرى ونعمل على تنميتها باستمرار وأيضا تعزيزها والعمل على تشجيع ممارستها. وشدد أيضا على ضرورة أن يتضمن المنهج التعليمي والتدريبي لهذه المعاهد على معلومات مكثفة وحديثة عن كافة قطاعات الطب وأن تتسم الدراسة فيها بالعمق وتحقيق الخبرات المطلوبة للكوادر الفنية العاملة في مجال التمريض، إلى جانب تطوير مهارات الأداء باستمرار وفق منهج وخطط معدة بإتقان. يذكر أن مجلس الإدارة الجديد تم تشكيله بالقرار الوزاري رقم 596 لسنة 2008 برئاسة الدكتور علي بن شكر، مدير عام الوزارة، والدكتورة فاطمة الرفاعي نائباً للرئيس، وعضوية كل من الدكتورة سوزان احمد والدكتورة فاطمة البريكي وعبد الله الأحمدي والدكتورة نجاة محمد راشد والدكتورة أمينة المرزوقي عميدة شؤون الطلبات في جامعة الشارقة والدكتورة بسمات عمر عميدة كلية العلوم الصحية بجامعة الشارقة وكي داحية عميدة كلية التقنية العليا للطالبات في دبي والدكتورة زهرة باعلوي من مدينة دبي الطبية وجوديث براون من هيئة الصحة في أبوظبي بالإضافة إلى ميرنا دياب مديرة معاهد التمريض بالإنابة ممثلة لمعاهد التمريض.


افتتاح مختبر القسطرة القلبية الجديد في مدينة الشيخ خليفة الطبية
2008-09-17

تم أمس افتتاح مختبر القسطرة القلبية الجديد في مدينة الشيخ خليفة الطبية في أبوظبي، والذي يأتي في اطار اهتمام ادارة المدينة بالتنسيق مع شركة “صحة” وهيئة صحة في أبوظبي بتطوير الخدمات الصحية المقدمة لمرضى القلب في امارة أبوظبي باعتبار ان أمراض الأوعية الدموية والقلب والشرايين من الأسباب الرئيسة المؤدية إلى الوفاة في دولة الإمارات حيث تشكل نسبة 2.29% من إجمالي الوفيات. ويضم المختبر جهازا جديدا ومتطورا لإجراء عمليات القسطرة القلبية وفق احدث التقنيات العلمية ما يفتح المجال امام اجراء عدد اكبر من عمليات القسطرة القلبية خاصة وان غالبية حالات الجلطات القلبية الطارئة التي تراجع قسم الحوادث يتم اجراء عمليات قسطرة لها من قبل اطباء القلب في مدينة الشيخ خليفة الطبية. كما يشتمل المختبر على قسم لكهرباء القلب وغيرها من التخصصات ذات الصلة بتشخيص وعلاج أمراض القلب وفق احدث الطرق العلمية. وقد ساهم إنشاء قسم علوم القلب في المدينة في تقليل المتطلبات والنفقات الطبية للسفر خارج الدولة من أجل العلاج، حيث يتم تقديم خدمات قلبية ممتازة لكافة المقيمين في الإمارات، ويوفر أيضاً فرصة لأفراد أسرة المريض للمشاركة في عملية الشفاء قبل وبعد إجراء الجراحة حيث تظهر الإحصائيات الصحية أن العائلة جزء أساسي في عملية الشفاء.

من جانب آخر ارتفعت نسبة الاطفال المواطنين الذين اجريت لهم عمليات قلب مفتوح في المدينة خلال العام الجاري الى 36% بعدما كانت 29% العام الماضي غالبيتهم يعانون من عيوب خلقية في القلب وشرايين القلب. وبلغ اجمالي عمليات القلب المفتوح التي اجريت لاطفال منذ افتتاح القسم خلال ابريل / نيسان من العام الماضي، وحتى مطلع يونيو/ حزيران الماضي نحو 173 عملية بنسب نجاح عالية 70% منهم اطفال اعمارهم اقل من 6 شهور، كما ان 29% من الاطفال الذين اجريت لهم عمليات قلب مفتوح كانت بعد ولادتهم أي ان عملياتهم كانت منقذة للحياة. وتعتبر أمراض القلب الخلقية مرتفعة بشكل عام، حيث وجد ان كل 160 مولادا في الامارات بينهم مولود واحد يعاني من عيوب خلقية في القلب، وان تلثي الاطفال الذين يعانون من عيوب خلقية في القلب يحتاجون الى اجراء عمليات قلب مفتوح، كما وجد ان نسبة كبيرة من الاطفال المرضى محولين من الامارات الشمالية، وبلغ اجمالي الاطفال الذين اجريت لهم عمليات قلب ومحولين من دبي 32 طفلا ومن العين 14 ومن الشارقة 13 ومن عجمان 9 ومن راس الخيمة 8 ومن الفجيرة 7 ومن ام القيوين مريضان.

من جانب آخر اظهرت دراسة حديثة عن مرضى القلب في الامارات ان اكثر من 90% من مرضى الذبحات الصدرية والجلطات القلبية المترددين على المستشفيات يتلقون برامج علاجية ممتازة وتتفق مع البرامج العلاجية العلمية، كما وجد ان 2% فقط نسبة الوفيات بين مرضى القلب في المستشفيات وهي نسبة قليلة الى حد ما. ووجد ان 30 % من مرضى الجلطات القلبية الذين يترددون على اقسام الطوارئ والحوادث خلال 12 ساعة من حدوث الجلطة يتم علاجهم بالقسطرة القلبية وبذلك فان الامارات الاولى خليجيا في تطبيق هذا الاسلوب العلاجي المتطور لمرضى الجلطات القلبية، كما وجد ان 10 % فقط من مرضى الجلطات القلبية لا يتلقون العلاج المطلوب خلال ال 12 ساعة الاولى من حدوث الجلطة بسبب تأخر المريض في الوصول الى اقرب مستشفى وذلك لعوامل متصلة بالمريض ذاته، بينما تصل نسبة مرضى الجلطات القلبية الذين لا يتم علاجهم خلال ال 12 ساعة الاولى من حدوث الجلطة الى 30% عالميا.

وأظهرت الدراسة التي شملت 1600 مريض بالقلب والجلطات القلبية ترددوا على المستشفيات في الدولة، ان 45% من مرضى الجلطات القلبية يعانون من مرض السكري وهي مرتفعة جدا على المستوى العالمي نظرا لارتفاع نسبة الاصابة بمرض السكري في الامارات، وان 30% من المرضى يعانون من ضغط الدم المرتفع و30% من مرضى الجلطات القلبية مدخنين. وتبلغ نسبة انتشار أمراض القلب في الامارات في حدود 6% من السكان وان هذه النسبة مرشحة للزيادة خلال السنوات المقبلة ومن المتوقع ان تصل الى 12%، كما وجد ان متوسط الاعمار التي تصاب بأمراض القلب في الامارات في بداية الخمسينات بينما يصل متوسط عمر الاصابة بأمراض القلب في دول العالم الى منتصف الستينات الامر الذي يتطلب تكثيف برامج التوعية والتركيز على الوقاية من عوامل الخطورة التي تسبب أمراض القلب.


فحص 50 ألف مولود وسيدة في الامارات ضمن برنامج الكشف المبكر عن الأمراض
2008-09-14

أكدت الدكتورة هاجر الحوسني مديرة الادارة المركزية لرعاية الامومة والطفولة مديرة المركز الوطني للاكتشاف المبكر لصحة المرأة والطفل في وزارة الصحة في أبوظبي ان برنامج الكشف المبكر على حديثي الولادة والذي بدأ تطبيقه في العام 1995 حقق نجاحاً كبيراً تمثل في تشخيص العديد من الحالات المرضية في وقت مبكر بين الاطفال، مشيرة الى انه تم من خلال البرنامج اجراء فحوص لأكثر من 50 الف مولود وسيدة على مستوى الامارات.

وأشارت الدكتورة هاجر الحوسني الى ان الفحوص والتحاليل التي أجريت للاطفال حديثي الولادة اسهمت في اكتشاف اكثر من 403 حالات مرضية منها 249 حالة تعاني من نقص هرمون الغدة الدرقية و35 حالة تعاني من مرض فينايل كيتونيوريا و109 حالات تعاني من الانيميا المنجلية و10 حالات تعاني من اختلالات الغدة الكظرية وان هذه الحالات تخضع للعلاج والمتابعة المستمرة ما جنبها الاصابة بمضاعفات خطيرة.


مخالفات وأخطاء طبية بمستشفيات دبي الخاصة
2008-09-14

رصدت هيئة الصحة في دبي 120 مخالفة في عيادات ومراكز طبية ومستشفيات خاصة في الإمارة منذ بداية العام، تضمنت تزويراً، وتحايلاً، وتحرشات جنسية، وأخطاء طبية. وأفاد مسؤول في الهيئة بأن «عدداً كبيراً من المنشآت الطبية ثبت أنها تستعين بأشخاص غير مؤهلين، وغير مرخصين للعمل في مهن طبية، مثل التمريض، وفنيي الأشعة والمختبرات». وأشار إلى أنه «تم تغريم مستشفى خاص كبير في دبي 106 آلاف درهم، بعد استعانته بـ20 شخصاً للعمل ممرضين وفنيين في المختبرات وأقسام الأشعة من دون حصولهم على ترخيص»، مؤكداً ان «قيمة الغرامات التي تم توقيعها على المنشآت المخالفة نحو 600 ألف درهم».

ونشرت جريدة "الإمارات اليوم" عن رئيس قسم الرقابة بالإنابة في الهيئة، الدكتور عودة أحمد عودة، قوله «إن مفتشي الهيئة سجلوا مخالفات بالغة الخطورة في منشآت طبية خاصة في الإمارة، وحالات احتيال على مرضى، وحالات توظيف أشخاص غير مؤهلين في وظائف طبية، خلال العام الجاري». وأوضح أن «المفتشين اكتشفوا أن «أطباء سمحوا بتحويل عياداتهم إلى مقار سكنية لموظفين وعاملين». كما ضبطوا «مراكز تجميل تستخدم أجهزة طبية من دون الحصول على ترخيص، خصوصاً أجهزة الليزر، ما قد يسبب أضراراً صحية بليغة لعملاء تلك المراكز». وتابع «تبين أن مراكز تدليك تستعين بفنيين غير مؤهلين، ما استوجب توقيع غرامات مالية بحقها»، كما تبين أن «مختبرات لا تراعي المعايير الصحية الواجبة، وتسمح باستقبال عينات للتحليل مأخوذة في عيادات خارجية، ما يسمح بالتلاعب في العينات». وأفاد بأن الهيئة «أصدرت قراراً بإغلاق ثلاثة مختبرات منها».

وذكر عودة أن «معظم المخالفات في القطاع الطبي الخاص خلال العام الجاري، تمثلت في الاستعانة بأشخاص غير مؤهلين، وآخرين لا يحملون تراخيص للعمل ممرضين، أو فنيي أشعة ومختبرات، ما يشكل خطراً على المرضى». ولفت إلى أن «الأشهر الأربعة الماضية شهدت تسجيل 61 ممرضاً من دون ترخيص في عيادات عامة وتخصصية، و20 فني أشعة، و11 ممرضاً غير مرخصين في مستشفيات». وأشار إلى أن «مستشفى خاصاً كبيراً في دبي، كان يستعين بـ20 شخصاً للعمل في مجال التمريض من دون ترخيص، منهم 10 ليس لهم علاقة بالمجال الطبي». وأضاف رئيس قسم الرقابة أن «الهيئة أغلقت عيادتين، وسحبت تراخيص ثمانية أطباء لارتكابهم مخالفات أخلاقية ومهنية جسيمة». وأوضح أن «طبيباً تحرش جنسياً بمريضة في عيادته، فصدر قرار بسحب ترخيصه، وإغلاق عيادته نهائياً». كما ثبت أن «طبيباً احتال على مرضى، ونسب تخصصات طبية لنفسه على غير الحقيقة، ما استدعى إغلاق عيادته وسحب ترخيصه». وتابع «أصدر أطباء شهادات طبية مزيفة لغير المرضى، ما يمنحهم إجازات من أعمالهم». كما ثبت أن «ثلاثة أطباء ارتكبوا أخطاء طبية كبيرة، ما أدى إلى وفاة مريض على يد أحدهم، فقررت الهيئة سحب تراخيصهم». واشار إلى أن «الهيئة وقعت غرامات مالية على 89 منشأة طبية خاصة لارتكابها مخالفات متنوعة، وزادت قيمة الغرامات على 600 ألف درهم».

وكانت الهيئة «أصدرت العام الماضي لائحة جديدة لتنظيم عمل المنشآت الطبية الخاصة، حظرت فيها على المستشفيات والعيادات الخاصة توظيف أي شخص في مهنة طبيب من دون الحصول على الترخيص، أو ممارسة أعمال تسيء إلى المهنة وأخلاقياتها، أو استعمال أجهزة أو أدوات في مجال غير مجال الاختصاص المرخص به».


جامعة أبو ظبي تواصل خطواتها لإنشاء كلية الطب والعلوم الصحية
2008-09-11

أكد علي بن حرمل الظاهري رئيس مجلس جامعة أبو ظبي التنفيذي ان الجامعة تولي أهمية كبيرة مع بداية العام الدراسي الجديد بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد اّل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس أمناء جامعة أبوظبي و التي تقضي بضرورة ان تطرح الجامعة خلال العالم الحالي مبادرات أكاديمية رائدة تتواكب مع استراتيجيتها بالإنطلاق نحو العالمية كجامعة وطنية تأخذ بأرقى المعايير العلمية في التدريس و البحث العلمي و خدمة المجتمع .وقال / إن الجامعة تواصل هذا العام خطوتها التنفيذية لإنشاء كلية الطب و العلوم الصحية بالتعاون مع جامعة المانية مرموقة حيث تعتبر هذه الكلية الاولى من نوعها في الشرق الاوسط و تطرح تخصصات متنوعة في الطب و الرعاية الصحية/.


بدء تقديم خدمات الأطراف الصناعية في مدينة الشيخ خليفة الطبية
2008-09-11

أعلنت مدينة الشيخ خليفة الطبية التي تديرها كليفلاند كلينيك بدء تقديم خدمات الأطراف الصناعية والأجهزة التقويمية في مركز أبوظبي للتأهيل الطبي والذي سيقوم بتقييم ووصف وتصنيع وتجهيز وفحص الأطراف الصناعية والأجهزة التقويمية (المقومات والدعائم) للمرضى من مختلف الفئات السنية والحالات التشخيصية.

يستقبل قسم الأطراف الصناعية والأجهزة التقويمية المرضى المحولين من مختلف التخصصات بما في ذلك من أقسام التأهيل وتقويم العظام وجراحات الأوعية وأمراض الأعصاب وجراحات الأعصاب والأطفال والأورام والعناية بالجروح. ويقدم القسم خدماته للمرضى الراقدين في مدينة الشيخ خليفة الطبية، علاوة على مرضى العيادات الخارجية في مدينة الشيخ خليفة الطبية وكذلك المستشفيات الأخرى في الدولة.

وصرح إبراهيم الكويتي - مدير مشروع مركز أبوظبي للتأهيل الطبي: "إن لدى شركة أبو ظبي للخدمات الصحية - صحة ومدينة الشيخ خليفة الطبية التزام تام بالتطوير المستمر في الرعاية الصحية في أبو ظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة ويُعتَبَر بدء تقديم خدمات الأطراف الصناعية والأجهزة التقويمية خطوة هامة في هذا الاتجاه حيث ستمكننا هذه الخدمات الجديدة من علاج المرضى المحولين من مستشفيات الدولة وهكذا نوفر للمرضى المزيد من الراحة والتسهيلات لهم ولأسرهم".

كما قالت كيرلي براون، مشرفة خدمات الأطراف الصناعية والأجهزة التقويمية بالإنابة: "منذ افتتاح القسم في مدينة الشيخ خليفة الطبية في مارس (آذار) 2008، قمنا بعلاج وتقييم 230 حالة بحاجة إلى علاج تقويمي ونحن الآن بصدد معالجة 22 مريض لديهم أعضاء مبتورة و 150 مريض ذو حالات مختلفة تحتاج إلى أجهزة تقويمية. نحن نستقبل أكثر من عشرين حالة جديدة يتم تحويلها إلينا أسبوعيا. إننا ننصح المرضى بعد تركيب الأطراف الصناعية أن يحضروا إلينا كل 3-6 شهور على الأقل إذا كان المريض طفلا (حسب السن وتشخيص المريض) أو كل 6-12 شهرا إذا كان المريض راشداً".


الصحة تعد برنامجا لتطوير مهنة الصيدلة فى المنشآت الخاصة
2008-09-07

أعلن الدكتور أمين بن حسين الأميرى المدير التنفيذي لشؤون الممارسات الطبية والتراخيص في وزارة الصحة أن الوزارة تعكف على وضع برنامج متكامل لتطوير مهنة الصيدلة في المنشآت الطبية الخاصة .. وأشار الى أن الملامح العامة لهذا البرنامج سترى النور خلال الفترة المقبلة وسيدعم الإجراءات التي تحكم عمل هذه المنشآت. جاء ذلك خلال الإجتماع الذي عقده الأميرى في بمقر الوزارة بدبي اليوم مع مدراء الإدارات المعنية بقطاع التراخيص والممارسات الصحية .

وأوضح الأميري أن الإجتماع ناقش عدة محاور هامة منها وضع آلية جديدة لنظام المراقبة والتفتيش في المنشآت الصحية الخاصة على مستوى الدولة تضمن الدقة والموضوعية التامة. وقال إن تشديد الرقابة على الإعلانات الصحية أصبح أمرا ضروريا خاصة بعد ملاحظة وجود مجموعة من التجاوزات التي تمارسها بعض الشركات الخاصة وعدم تقيد بعض الدوائر الحكومية أيضا ببنود قانون الإعلانات الصحية . وأوضح أن إدارة الإعلانات الصحية ستقوم بمخاطبة هذه الجهات بشكل رسمي لمناقشة آلية التنسيق والمتابعة من أجل إحكام الرقابة على الإعلانات الصحية وضمان جودة الخدمات التي تقدمها الهيئات المختلفة. وأكد أن ثمة اجتماعا متكاملا مع كافة جهات الاختصاص على مستوى الدولة سيتم عقده قريبا لمعالجة كل ما يتعلق بمراقبة الإعلانات الصحية وضبط الخدمات الطبية والصحية المقدمة للجمهور.. مشيرا الى انه تم إعتماد برنامج متكامل للمؤتمرات الطبية التي تنظمها الوزارة والجهات المختلفة تحت رعاية وزارة الصحة خلال المرحلة القادمة وحتى منتصف عام 2009 .

ولفت الأميري إلى أنه تم إعتماد احدى المجلات العلمية الأوروبية المتخصصة في مجال الأبحاث الطبية والصحية لدعم برنامج التعليم الطبي المستمر على مستوى الدولة وتكثيف برامج التعليم الطبي المستمر. وأشار الى أن الإجتماع ناقش كذلك الجهود التي تبذلها الدولة في مجال نقل الدم في كافة إقليم شرق المتوسط خاصة بعد إعتماد مركز خدمات نقل الدم والأبحاث في الشارقة كمركز إقليمي لدول شرق المتوسط وبرنامج التحري عن الأمراض المعدية وإعتماد برنامج موسع لعمل اللجنة الوطنية العليا لنقل الدم بالدولة ودعم مأمونية وسلامة نقل الدم .


تفقد عدداً من المستشفيات والمراكز الصحية في المنطقة الشرقية
2008-09-06

واصل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، جولاته التفقدية الميدانية في ارجاء الدولة حيث قام سموه مع اطلالة الشهر الفضيل بزيارة المنطقة الشرقية مستهلا جولته التفقدية في مستشفى كلباء التابع لإمارة الشارقة والتقى مدير وكادر المستشفى واستمع منهم الى شرح حول امكانات المستشفى الذي يضم مائة سرير، وزار سموه عنابر المرضى واطمأن الى صحتهم وتمنى لهم الشفاء العاجل ثم تجول سموه ومرافقوه في مختلف اقسام المستشفى واطلع على الاجهزة الطبية الحديثة وأمر سموه بتوفير كافة احتياجات المستشفى من معدات علاجية وطبية وكوادر مؤهلة.

كما تفقد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مركز القرية الصحي التابع لمنطقة الفجيرة الطبية والتقى مدير المركز واستمع منه الى الحالات التي يعالجها، وتوقف سموه في غرفة طوارئ المركز وشاهد الاجهزة الحديثة التي وفرتها وزارة الصحة للمركز الذي يعد المركز الثاني عشر في المنطقة ثم ولج سموه الى مختبر التحاليل الطبية.

يذكر ان صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي كان قد أمر بإنشاء المركز ضمن اثني عشر مركزاً صحياً لتصل نهاية العام القادم الى 15 مركزاً في امارة الفجيرة لخدمة مواطني القرى والمناطق النائية حرصا من سموه على توفير الرعاية الصحية لكل مواطني الدولة بعيدا عن المركزية وتسهيلا على ابناء وبنات الوطن الذين هم الثروة الحقيقية له، ومن واجب القيادة والحكومة خدمة المواطنين وتوفير كافة مقومات الحياة والرعاية الكريمة لهم في الحضر والريف والبادية. وكان موكب سموه قد جال في مختلف شوارع واحياء مدينة كلباء مطمئناً على احوال المواطنين الذين رحبوا بزيارة سموه الكريمة لمدينتهم معتبرين ان مثل هذه الزيارات تحمل في طياتها بشائر الخير والعطاء لأبناء الوطن العزيز.

واختتم صاحب السمو نائب رئيس الدولة جولته الميدانية بزيارة مركز اللؤلؤية الصحي التابع لإمارة الشارقة وتفقد اقسام المركز والتقى العاملين به واستمع الى مطالبهم.


محو الأمية الصحية للأفراد في الإمارات
2008-09-06

أكد وزير الصحة الإماراتي حميد القطامي، سعي الوزارة المستمر نحو تطوير الخدمات الطبية والصحية والعلاجية التي تقدمها قطاعات الوزارة في مختلف المناطق الطبية بالدولة، وقال أن الوزارة تعمل وفق خطتها الاستراتيجية الجديدة على نشر الوعي الصحي بين الافراد والعمل على محو الأمية الصحية بين المواطنين والمقيمين على ارض الدولة. جاء ذلك خلال إطلاق الحملة التوعوية والتثقيفية التي تقوم الوزارة ببثها بمناسبة شهر رمضان عبر الإذاعات المحلية المختلفة ، بالإضافة إلى تليفزيون الفجيرة وعدد من الصحف.

وصرح القطامي أنه تم التوجيه بمشاركة الوزارة في أنشطة المجالس الرمضانية بحيث تخصص كل منطقة طبية مجلسا رمضانيا يهتم بمناقشة موضوع من الموضوعات الصحية المهمة المطروحة على الساحة في الوقت الراهن مثل موضوع فحوصات ما قبل الزواج ، وصحة المراة والقلب والسمنة وغيرها من الموضاعات الهامة. وقال: إن هذه المجالس تبدأ هذا العام وتستمر خلال الشهر الجاري على مدار الأعوام المقبلة في إطار خطط الوزارة لتفعيل التثقيف الصحي وفتح باب الحوار والمشاركة المجتمعية لبحث القضايا ومتطلبات العمل الصحي فى المرحلة المقبلة، مشيرا إلى الدور الكبير الذي تلعبه المجالس الرمضانية في إثراء المناقشات وتبادل الرؤى والأفكار.

وسوف تبدأ أولى هذه المجالس اليوم الخميس في تمام العاشرة بعد صلاة التراويح في دبي في وتدور مناقشاتها حول فحوصات ما قبل الزواج، وكذلك في مجلس عبد الله جمعة الطنيجي بالرمس في رأس الخيمة حول صحة المراهقين. وأوضح أن استراتيجية الوزارة تتضمن العديد من المباردات المهمة التي تركز جميعها على تنمية وتطوير الأداء المؤسسي في جميع القطاعات الطبية بمختلف المناطق الطبية وكذلك جميع مقدمي الخدمات الطبية والصحية في الدولة. مشيرا إلى ضرورة تعاون جميع الأطراف والقطاعات والدوائر والهيئات الصحية وصولا إلى تمتع الافراد في الدولة بصحة جيدة وكذلك توفير البيئة الداعمة للصحة وفق منهج ورؤية الوزارة للمرحلة المقبلة.

وأعرب عن سعادته بمشاركة القطاع الخاص ووسائل الإعلام في إحداث نقلة نوعية في السلوكيات الصحية لدى الافراد ، مشيرا إلى تعاون إذاعات نور دبي وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة إلى جانب راديو الرابعة في تقديم فقرات توعية صحية ورسائل للجمهور تتضمن التعريف بالعديد من السلوكيات الصحية السليمة في الغذاء وممارسة الحياة بشكل سليم خاصة في شهر رمضان. وقال: إن الوزارة تطلق المسابقات التثقيفية عبر صحف الاتحاد والبيان والخليج والخليج تايمز خلال شهر رمضان بالتعاون مع بعض مؤسسات القطاع الخاص ، بهدف نشر الوعي الصحي وتنمية ثقافة الافراد الصحية وتعويدهم على الممارسات الصحية السليمة من خلال بث الاسئلة المتعلقة بالنواحي الصحية والاساليب السليمة فى تناول العلاج وكيفية التعامل مع الأدوية والانماط الغذائية الصحية.

وأشاد القطامي بمدى الإقبال المتزايد على مثل هذه المسابقات التي تنشرها الوزارة في وسائل الاعلام بالتعاون مع بعض مؤسسات القطاع الخاص المعنية بتقديم الخدمات الطبية والصحية في الدولة موضحا أن هذه الانشطة تأتي بمردود جيد فى مجال التثقيف الصحي حيث شهدت الأعوام الماضية مشاركات كبيرة من قطاعات مختلفة من الجمهور في هذه المسابقات.


إصدار 12 ألف وثيقة ضمان صحي للقادمين الى الامارات بتأشيرات زيارة منذ يوليو
2008-09-02

أعلنت الشركة الوطنية للضمان الصحي (ضمان) عن إصدار أكثر من 12 ألف وثيقة ضمان صحي للقادمين إلى دولة الإمارات وفقاً لتأشيرة الزيارة منذ بدء العمل بالقرار الوزاري 322 لعام 2008 الذي ينص على ضرورة الحصول على الضمان الصحي لجميع فئات أذونات الدخول والإقامة في يوليو تموز الماضي، وكانت "ضمان" قد أعلنت مؤخراً عن اعتمادها على ثلاثة أنواع مختلفة من البطاقات الصحية تتراوح أسعارها بين 40 درهماً لتأشيرات الزيارة القصيرة الصالحة لمدة 40 يوماً و70 درهماً للتأشيرة الصالحة لمدة 70 يوماً و90 درهماً للتأشيرة الصالحة لمدة 100 يوم تمنح التغطية الطبية لجميع الزوار بحد أقصى يصل إلى 150 ألف درهم وذلك ضمن المراكز والمنشآت الطبية التابعة لشبكة مزودي خدمات الرعاية الصحية في ضمان وفي حالات الطوارئ فقط ضمن عنابر سريرين.


وزارة الصحة الاماراتية تطلق برنامجاً لتعزيز الصحة النفسية
2008-08-30

أعلنت الإدارة المركزية للرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة الاماراتية عن تنفيذ برنامج جديد حول تعزيز الصحة النفسية في جميع المراكز الصحية، وتم تنظيم فعاليات ورشة عمل في مركز جلفار التابع لمنطقة رأس الخيمة الطبية لتدريب الأخصائيات النفسيات وأخصائيات التثقيف الصحي لتدريبهن على تنفيذ البرنامج وتضمنت فعاليات ورشة العمل عدة محاور فى مقدمتها التعريف بالصحة النفسية والعوامل التي تؤثر فيها وصفات الأفراد الذين يتمتعون بالصحة النفسية بجانب الاضطرابات النفسية والفرق بين 'العصاب والذهان.


إصدار رخص جديدة للقضاء على عيادات الاحتيال - عن بزنس دوت كوم العربية
2008-08-14

يتم في دبي تقديم نظام ترخيص جديد يهدف إلى تحسين نوعية الرعاية المقدمة للمرضى. وسيضمن هذا التحرك من جانب هيئة صحة في دبي بأن يلتزم الخبراء في المجال الطبي والمستشفيات والعيادات بالحد الأدنى ذاته من مستوى العلاج عن طريق إيجاد وكالة واحدة لمنح التراخيص.

وأفادت صحيفة "ذا ناشيونال" اليومية الإماراتية أن 10 هيئات مستقلة تمنح حالياً تراخيص لمختلف المؤسسات في المجال الطبي ولكل واحدة من هذه الهيئات لوائحها الخاصة بها. بقلم أندي سامبدج في يوم الخميس, 14 أغسطس 2008 نظام جديد للتراخيص يفضح الممارسات الصحية المخادعة. نظام جديد للتراخيص يفضح الممارسات الصحية المخادعة. يتم في دبي تقديم نظام ترخيص جديد يهدف إلى تحسين نوعية الرعاية المقدمة للمرضى. وسيضمن هذا التحرك من جانب هيئة صحة في دبي بأن يلتزم الخبراء في المجال الطبي والمستشفيات والعيادات بالحد الأدنى ذاته من مستوى العلاج عن طريق إيجاد وكالة واحدة لمنح التراخيص. وأفادت صحيفة "ذا ناشيونال" اليومية الإماراتية أن 10 هيئات مستقلة تمنح حالياً تراخيص لمختلف المؤسسات في المجال الطبي ولكل واحدة من هذه الهيئات لوائحها الخاصة بها. تتمة المقالة في الأسفل ↓ advertisement كما سيجري وضع طريقة شاملة لتقديم الشكاوى ما يمنح المرضى مجالاً أكبر للتعبير عن آرائهم والتحكم بوضعهم الصحي. ومن المتوقع أن يدخل النظام الجديد حيز التنفيذ في غضون 12 شهراً ويتم تنفيذه على مراحل تمتد إلى الأعوام الأربعة المقبلة. وتأتي هذه المبادرة بعد تصريح أدلت به هيئة صحة دبي في وقت سابق ذكرت فيه أنها ستعرّض العاملين في مجال الرعاية الصحية لعملية غير مسبوقة من التدقيق الشامل بموجب خطة ترمي إلى إصدار تصنيفات تعتمد على أداء المستشفيات والعيادات. وتستند جداول قياس الأداء التي من المتوقع أن تصنّف المستشفيات على عدد من الفئات، إلى عوامل مثل بيانات دخول المريض وتقارير التفتيش واستبيانات لآراء الزبائن ومعدلات النجاح.


بدء إصدار وثائق الضمان الصحي للقادمين بتأشيرة زيارة - عن أخبار العرب - إبراهيم سليم
2008-08-14

أعلنت الشركة الوطنية للضمان الصحي (ضمان) عن بدء إصدار وثائق الضمان الصحي للقادمين إلى الدولة وفقاً لتأشيرة الزيارة عملاً بالقرار الوزاري 322 لعام 2008 . وقد اعتمدت الشركة الوطنية للضمان الصحي ثلاثة أنواع مختلفة من البطاقات الصحية تتراوح أسعارها ما بين 40 درهماً لتأشيرات الزيارة القصيرة الصالحة لمدة 30 يوماً و70 درهماً للتأشيرة الصالحة لمدة 60 يوماً و90 درهماً للتأشيرة الصالحة لمدة 90 يوما. وأعلنت (ضمان) أن قيمة وثيقة التأمين الصحي للزائرين تم تحديدها حسب مدة الزيارة مع مراعاة سعر السوق على أن تتضمن مئة ألف درهم كحد أقصى لقيمة العلاج الطبي والتغطية الجغرافية في دولة الإمارات وضمن شبكة ضمان لمزودي الخدمات الصحية.واستمع سموه خلال الزيارة من الدكتور عمرو عبد الحميد والدكتور حسام الدين حمدي نائب مدير الجامعة لشؤون الكليات الطبية الى شرح عن مدى تقدم مشروع إنشاء مستشفى الجامعة ومستشفى طب الأسنان التخصصي الذي سيضم 110 كراسي معالجة وسيشمل معامل متخصصة مساندة لتقديم اعلى مستوى للرعاية في مجال طب الأسنان. بعد ذلك تفضل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الرئيس الأعلى لجامعة الشارقة بافتتاح قسم العيادات الخارجية بكلية طب الأسنان والتي تضم 30 كرسي معالجة مجهز بأحدث التقنيات والمعدات لتقديم خدمات علاجية للمواطنين والمقيمين بواسطة أعضاء هيئة التدريس في كلية طب الأسنان على اختلاف تخصصاتهم.

 

 

        الرئيسية

        المدونة

        أحدث الأخبار